الرسم من البطن – دورة: تطور حدسيّ للنساء



ندعوكن الإنضمام إلى الدورة الفنّيّة للإبداع بواسطة الأداة الأذكى والأقدم في التاريخ: الحدس.
العمل الفنّيّ النابع من البطن هو طريقة لملامسة القلب والطريق إلى العلاج وفرصة لنشر بهجة الحياة.
الدورة هي سيرورة للكشف عن الطبقات الداخليّة العميقة عن طريق الرسم العفويّ.
رحلة تأخذكن خارج الحدود المألوفة إلى الرسم الذي يلامس الأوليّ والبدائيّ ويفتح الأبواب إلى أرض الأحلام.

دورة كلها تحرير أصوات معيقة ومانعة عن طريق التعبير الحر وإكتشاف الكنوز الداخليّة.

حول الدورة:
تعمل المشاركات في الدورة على رسم جسور إلى عوالمهن الداخليّة وإلى حيّز الإبداع المتواجد فيها، بواسطة الرسم المتحرر والإرشاد الفريد. يجري الرسم على مساحات كبيرة، وبطبقات ألوان عديدة. ترافق الرسم عمليات التخيّل المُوجّه، والكتابة الحدسيّة، والموسيقى الفريدة وأوراق اللعب الإرشاديّة نحصل عن طريقها على خريطة شخصيّة تستطيع بواسطتها كل مشاركة أن تتحرك وتشق دربها على سلم المشاعر نحو الإبداع بسعادة، وفي بيئة متحررة تتقبل وتتيح بدون انتقاد، وكذلك تحليل الرسومات ضمن المجموعة.


"ليرسم كل منكم بصدق وصراحة ما تظهره له روحه، ليخرج ثماره الروحانيّة إلى حيز التفيذ، ومن هذه الشرارات ستتراكم المشاعل الضوئيّة التي ستنير العالم كله بكرامتها".  الحاخام كوك.

ما هي أهداف الدورة؟
·         تعزيز تدفق الإبداع
·         التحرر من النقد الداخلي والأصوات المعيقة
·         التعرف على السرديات الداخليّة واستحضارها في حقل الفنون الشخصيّ
·         تشجيع التفكير الحر المستقل والتعبير الذاتي
·         اختبار تقنيات مختلفة للرسم الحر
·         تطوير مهارات التوصل إلى البهجة الداخلية الهادئة.

ماذا سنتعلم؟
·         العلاقة بين فصوص الدماغ والرسم والتمرن على تقنيات مختلفة للموازنة بين فصوص الدماغ.
·         تمارين في التمعن الداخلي لإكتشاف السرديات والرموز الشخصيّة التي ستخدمنا في عمليات الابداع.
·         الخربشة كأداة للتحرر من الأعباء اليوميّة والتفكير المانع.
·         الرسم بطبقات كمدخل للإنطلاقة عن طريق الإبداع.


من تناسب الدورة؟
·         سيرورة الدورة شخصيّة ومتلائمة مع المكان الشخصيّ التي تتواجد فيها كل مشاركة، وتلائم النساء من جميع الأعمار والخلفيات، لا توجد حاجة إلى تجربة سابقة.
·         فنّانات يرغبن في تطوير مسار جديد للابداع الفنّيّ
·         نساء يرغبن في الحصول على وقت نوعيّ مع أنفسهن ولأجلهن.

·         نساء يرغبن في إيجاد قوتهم الابداعيّة والاحتفاء بها.
مرشدة الدورة:
عيـنات كاتس كـﭘـلان: فنّانة ومُيسّرة مجموعات تتعامل مع الفن كأداة لتوسيع مفهوم العلاج وترافق أشخاص في سيرورات حياتهم عن طريق الرسم.
مع خلفية 25 سنة في الرسم، ومستشارة "فينج شوي"، وإرشاد مجموعات والبحث عن الحقيقة، تضيف عينات للرسم العلاقة مع الموسيقى والحركة الروح.
يقترح هذا المزيج الخاص تجربة تحويل تحترم الاكتشاف الحدسيّ للذات والتغيير المبارك.
نهج مليء بالأحاسيس ويتيح التمازج بين الجسد والنفس والروح، فسيفساء فريدة تتشكل لدى انتقالنا من الخوف إلى التعبير العفوي التلقائيّ.

عينات هي خريجة مدرسة الفنون "تلمه يلين"، ودرست التصميم في "كلية فيطال"، وأرشدت مجموعات في "سمينار هكيبوتسيم" وعلمت العديد من دورات الوعي والإدراك: فينج شوي، الهيلينغ، الشامانية كأداة علاجية، الارشاد في طريقة التأمل العقلي عبر الحركة، الايقاعات الخمسة. درست الرسم لدى العديد من المعلمين في أطر مختلفة، تعيش وتعمل في ستوديو    JAJOYAفي موشاف مئور، أم لطفلين فاتنين يعلمانها أكبر دروس حياتها.


متى؟
الدورة هي سلسة من 8 لقاءات أسبوعية، أيام الجمعة، الساعات 09:30-12:30
بداية السلسلة القريبة: يوم الجمعة 4.11.2016

للمزيد من التفاصيل: 052-5369966


للتسجيل 
*افتتاح الدورة منوط بتوافر العدد الكافي من المشتركات